زيت الزيتون

زيت الزيتون في القرآن والسنة

علي الرغم من ان الكثير من الفاكهة والخضروات يتم استخدامها اليوم لاستخراج الأدوية أو مستحضرات التجميل إلّا أنه من المؤكد أن هذه الأطعمة تم استخدامها منذ العصور القديمة. بحيث كانت مصادر سهله وبسيطة ومغذيه لجسم الإنسان. بالإضافة إلى قدرتها على العلاج. و لعل الزيتون وزيت الزيتون هو واحد من أكثر الأطعمة التي تحقق معادلة العلاج والتغذية و يمكننا أن نطلق على هذه الفواكه اسم “الفاكهة المباركة”. إلى جانب ذكر زيت الزيتون في القرآن والسنة أو الإشارة إليه في العديد من المرات.

زيت الزيتون في القرآن والسنة

لقد تم ذكر الزيتون في القرآن ستة مرات بالإضافة إلى الإشارة إليه في سورة يوسف ,ولقد أوصى الرسول “عليه الصلاة والسلام ” بأطعمة مثل  التمر والزيتون والتين والرمان والحبة السوداء والعنب وغيرها الكثير للتخفيف من أمراض عديدة.

الزيتون في القرآن

في سورة الأنعام الآية 141 تم ذكر الزيتون فقد قال تعالى:

“وَهوَ الَّذِي أَنْشَأَ جَنَّاتٍ مَعْرُوشَاتٍ وَغَيْرَ مَعْرُوشَاتٍ وَالنَّخْلَ وَالزَّرْعَ مخْتَلِفًا أُكُلُهُ وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ متَشَابِهًا وَغَيْرَ متَشَابِهٍ ۚ كلُوا مِنْ ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَآتُوا حَقَّهُ يَوْمَ حَصَادِهِ ۖ وَلَا تسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يحِبُّ الْمُسْرِفِينَ”

وتتجلى هنا قيمة الزيتون مع اقترانه مع لفظ “جنات” ليبدو انه أحد الأطعمة المباركة . وعلى الرغم من ذكر فواكه أخري فإن الزيتون فقط يكفى لوجود مئات الأصناف منه , بالإضافة إلى المنتجات المستخرجة منه مثل زيت الزيتون وحتى كعكة الزيتون المتخلفة عن العصر والتي تستخدم كعلف للحيوانات ولأغراض أخرى عديدة.

إقرأ أيضا:زيت زيتون الجوف عصرة أولى… خصائص ومميزات

أما في سورة المؤمنون الآية 20 فقد تم ذكر زيت الزيتون بشكل صريح حيث قال تعالى:

“وَشَجَرَةً تَخْرُجُ مِن طورِ سَيْنَاءَ تَنبُتُ بِالدُّهْنِ وَصِبْغٍ لِّلْآكِلِينَ”

وتمتد أهمية الزيتون من مجرد طعام صحي ومفيد للجسم على وجه العموم. إلى كون نوع منه اتخذ الصفات المباركة على وجه الخصوص . ونقصد هنا شجر الزيتون المتواجد في المسجد الأقصى. ويقول المفسرين أن الزيتون المذكور في سورة “التين” – والذي أقسم الله به – هو زيتون الشجر المتواجد بالمسجد الأقصى. لذلك  لا يتم بيع هذا الزيتون ولكن يتم توزيع زيت الزيتون المستخلص منه على المحتاجين في القدس الشريف.

زيت الزيتون في القرآن والسنة

وهناك العديد من الآيات التي تم ذكر الزيتون بها

قال تعالى : “وَهُوَ الَّذِي أَنزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ نَبَاتَ كُلِّ شَيْءٍ فَأَخْرَجْنَا مِنْهُ خَضِرًا نّخْرِجُ مِنْهُ حَبًّا مّتَرَاكِبًا وَمِنَ النَّخْلِ مِن طَلْعِهَا قِنْوَانٌ دَانِيَةٌ وَجَنَّاتٍ مِّنْ أَعْنَابٍ وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ مشْتَبِهًا وَغَيْرَ مُتَشَابِهٍ ۗ انظُرُوا إِلَىٰ ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَيَنْعِهِ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكُمْ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ”  (الأنعام:99).

و قال تعالى : “اللَّهُ نورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ درِّيٌّ يوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نّورٌ عَلَى نورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاء وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ” (سورة النور:35).

إقرأ أيضا:زيت الزيتون الجوف للبشرة

قال تعالى :” فَلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ إِلَىٰ طَعَامِهِ (24) أَنَّا صَبَبْنَا الْمَاءَ صَبًّا (25) ثمَّ شَقَقْنَا الْأَرْضَ شَقًّا (26) فَأَنبَتْنَا فِيهَا حَبًّا (27) وَعِنَبًا وَقَضْبًا (28) وَزَيْتُونًا وَنَخْلًا (29) وَحَدَائِقَ غُلْبًا (30) وَفَاكِهَةً وَأَبًّا (31) مَّتَاعًا لَّكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْ (32)” (سورة عبس).

وما أعظم من أن يضرب الله مثلاً في سورة النور في إشارة صريحة إلى زيت الزيتون

قال تعالى:

“اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ ۖ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ ۖ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ ۚ نُّورٌ عَلَىٰ نُورٍ ۗ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ ۚ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ ۗ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ”.

 

زيت الزيتون في السنّة النبوية

تعتبر التوصيات النبوية عن الزيتون وزيت الزيتون رائعة فهو (صلى الله عليه وسلم) لا ينطق عن الهوى . حيث جاءت هذه التوصيات قبل قرون من إجراء البحوث حول النظام الغذائي الصحي وفوائده للجسم.

ولقد أرسى الرسول (عليه الصلاة والسلام) القاعدة الإلهية العامة التي تقرر إنزال الله الدواء لكل داء. ففي الحديث الشريف

فى صحيح البخاري من حديث أبي هريرة – رضي الله عنه – عن النبي – صلى الله عليه وسلم – أنه قال :

إقرأ أيضا:زيت الزيتون يحمي الدماغ

ما أنزل الله داء إلا أنزل له شفاء .

ويتضح في الحديث حث النبي (صلى الله عليه وسلم) للناس على البحث عن العلاجات واستخدامها بمهارة.

وقد تعددت روايات الأحاديث عن فضل زيت الزيتون

عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: كلوا الزيت وادهنوا به فإنه من شجرة مباركة.

وحديث:

“عليكم بزيت الزيتون فكلوه وادهنوا به”

و قد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يدهن رأسه. ففي صحيح مسلم عن جابر بن سمرة: سأل عن شيب النبي صلى الله عليه وسلم فقال: كان إذا دهن رأسه لم ير منه شيء. وإذا لم يدهن رئي منه.

وكانت وصية رسولنا صلى الله عليه وسلم عندما سألته ميمونة رضي الله عنها فقالت: قلت يا رسول الله: أفتنا في بيت المقدس. قال: أرض المنشر والمحشر ائتوه فصلّوا فيه فإن صلاة فيه كألف صلاة. قالت: أرأيت إنْ لم نطقْ نتحمل إليه ونأتيه. قال: فليهد إليه زيتاً يسرج في قناديله فإنّه من يهدي إليه كان كمن صلّى فيه

و لنا أن نعرف بعد هذا الحديث الشريف قيمة الزيت الذى كان بمثابة هدية إلى المسجد الأقصى . بل أنه ارتقى إلى أن يكون كثواب من صلى فيه . وحين نعرف إن زيت الزيتون كواحد من الزيوت المباركة يصلح كوقود للمصابيح . يمكن لنا أن ندرك مدى أهميته في مختلف أشكال الاستخدام.

زيت الزيتون في كتاب “الطب النبوي”

منذ أكثر من سبعمائة عام كان الإمام “ابن قيم الجوزية” رحمه الله قد ألف كتاباً عن الطب النبوي . ويحتوي الكتاب على فوائد جليلة عن قواعد الطب، ومنافع ومسائل علمية نادرة.

وقد شجع الإمام ابن القيم الجوزية (ت 751 هـ أو 1350 م) على استخدام الزيتون وزيته. وأوضح الفوائد الصحية والغذائية لهذه الشجرة التي استخدمتها المجتمعات القديمة.

زيت الزيتون في القرآن والسنة

لقد وصف ابن القيم فوائد زيت الزيتون في كتابه “الطب النبوي“. حيث أنّه قال إن خصائص زيت الزيتون تتوافق مع نوع الزيتون الذي جاء منه .كان الزيت المعصور من الزيتون الناضج أفضل من زيت الزيتون غير الناضج. وقال أيضًا إنه كلما تقدم الزيت زادت فعاليته ، وأن زيت الزيتون أكثر فائدة عند عصره بالماء.

و ذكر ابن القيم أن زيت الزيتون بجميع أنواعه يمكن أن ينعم البشرة ويؤخر تبييض الشعر. فوق ذلك فهو ذكر أيضا إن فوائد زيت الزيتون كانت أكبر بكثير مما أورد فى الكتاب.

ويمكنكم أحباءنا التعرف أكثر على المزيد من فوائد زيت الزيتون عند مطالعة مقالة ” تعرف على 22 فائدة من استخدام زيت الزيتون”

السابق
زيت زيتون الجوف…..لماذا هو من أجود اصناف زيت الزيتون ؟
التالي
استخدام زيت الزيتون في الطبخ
زيت زيتون الجوف

اترك تعليقاً